|  آخر تحديث ديسمبر 7, 2014 , 1:12 ص
مساحة إعلانية
البث المباشر

ترسيخ مفهوم الوطنية بأم رقيبة


ترسيخ مفهوم الوطنية بأم رقيبة


1

 

ترسيخ مفهوم الوطنية بأم رقيبة

بعد مرور أكثر من خمسة عشر عاماً على قيام مهرجان جائزة الملك عبد العزيز لمزاين الإبل في أم رقيبة , وعلى رغم من النجاحات الملموسة والخفيه لهذا المهرجان , للأسف لازال هناك من يردد شائعات مكرره دون التدقيق والتحري عن صحة المعلومة قبل نشرها لمقال أو تغريده في وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة بحثاً عن الشهرة على حساب مزاين الإبل وخاصة مزاين أم رقيبة .

وفي حقيقة الأمر أن الإبل قد لاتعدو أكثر من سلعه عادية لها أسعار قابلة للزيادة أو النقص ويعتريها ما يعتري أسعار أي سلعه أخرى  , إلا أن تنظيم مهرجان جائزة الملك عبد العزيز ليس مؤسسة أو نشاط تجاري يبحث عن الربح من المهرجان , وإنما هو مؤسس من قبل صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبد العزيز آل سعود  وبتمويل من سموه , وذلك بهدف المحافظة على هذا التراث العربي الأصيل ورفع مكانة الإبل واعترافاً بدورها في حياتنا وحياة أسلافنا بعدما ساءت أحوالها وساءت معها أحوال مالكيها منذ فترة ليست ببعيدة.

ومن الغريب أن البعض يتناقل أسعاراً مبالغاً فيها للإبل دون التحقق من القيم الحقيقية  للكثير من اتفاقيات البيع هذه , وتناقل تلك المعلومات في وسائل الإعلام تجذب معها للأسف انتقادات المتربصين للإبل وأهل الإبل وكذلك المهرجان الذي يحتويهم ومن ثم يتم الحكم على المهرجان من خلال ممارسات لبعض الأخوة الملاك أو بعض من يرغب في رفع قيمة إبله على حسب سمعة المهرجان , وهو للأسف تصرف غير محسوب الأبعاد واجتهاد خاطئ يجب أن يدركه ملاك الإبل بوعي مختلف وفطنة أكبر لما قد تؤدي إليه مثل هذه الاجتهادات .

أما بالنسبة لمظاهر العصبية القبلية المزعومة في المهرجان  فقد أثبت أبناء الشعب السعودي في هذا المهرجان ممثلين في ملاك الإبل أنهم فعلاً فئة واعية وراقية ولله الحمد , ورسموا أجلى مظاهر التعاضد والتكاتف مع ولاة الأمر وراعي المهرجان بالسمع والطاعة لهم وتفويت الفرصة على المتربصين الذين يستغلون دائماً هذه المناسبة من خلال الالتزام الواضح بشروط وضوابط المهرجان , وهذا يرسخ ويؤكد الوعي بأهمية التآخي والتنافس الشريف داخلهم , فاليوم نرى في أم رقيبة الكثير من المناسبات السعيدة التي تجمع أبناء هذا الشعب من مختلف انتماءاتهم القبلية , بل وأيضاً مع الأخوة الكرام من دول مجلس التعاون الشقيقة في منافسة أخوية واحده ولا مجال ولله الحمد لما يطبل له الآخرين .

ونتساءل لماذا لايستطيع البعض رؤية الأوجه الإيجابية لهذا المهرجان ويتم التركيز فقط على حادثه أو ممارسة نادرة للبعض القليل !

ونحن من هذ المنطلق نقول بأن هذا المهرجان هو مهرجان غير ربحي أسس بهدف رفع مكانة الإبل والمحافظة على التراث العربي الأصيل وقد تحقق ولله الحمد هذا الهدف وتحقق معه رغبة وهدف سمو راعي هذا المهرجان  في التأكيد على التقارب والتآلف بين أبناء هذا الشعب من مختلف إنتماءاته القبلية والجغرافية وهو ما كان يسعى إليه سموه الذي بات ملموساً بحمد الله على أرض الواقع وبرهن علية أبناء هذا الشعب الذي نجح في اختيار هذه الحقيقة كعادته .

فشكراً لصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبد العزيز آل سعود رئيس هيئة البيعة رئيس اللجنة العليا المنظمة لمهرجان جائزة الملك عبد العزيز لمزاين الإبل في أم رقيبة ولأبنائه صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن مشعل بن عبد العزيز المشرف العام على مهرجان جائزة الملك عبد العزيز لمزاين الإبل وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن مشعل بن عبد العزيز نائب المشرف العام على المهرجان على دعمهم المتواصل للمهرجان وتأصيل هذ التراث العربي والمحافظة عليه , وعلى جهودهم الرامية إلى خلق مزيج متناغم من فئات المجتمع وهو ماتحقق بفضل الله وتوفيقه أولاً ثم بالرؤية الثاقبة لراعي هذا المهرجان الذي أصر على تحقيق هدفه السامي على الرغم من المعوقات التي لم تقاوم حكمة ورؤية سموه .